أخبار العالم

ميتا ترفع الحظر على حسابي ترامب على فيسبوك وانستاغرام قريبا

BBC
ترامب أنشأ منصة اجتماعية باسم تروث سوشيال بعد حظره من فيسبوك وتويتر

تنوي شركة ميتا السماح للرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، بالعودة إلى موقعي فيسبوك وانستاغرام للتواصل الاجتماعي قريبا، بعد عامين من وضع الشركة المالكة للمنصتين حظرا على حسابيه. وأعلنت ميتا، عملاق وسائل التواصل الاجتماعي الأمريكية، أن تعليق حسابات ترامب سوف ينتهي “في الأسابيع المقبلة”. وقال نيك كليج، رئيس ميتا للشؤون العالمية في بيان رسمي، إن الجمهور “يجب أن يكون قادرا على سماع ما يقوله سياسيوهم”. تم تعليق حسابات ترامب على المنصتين إلى أجل غير مسمى عندما كان مازال رئيسا للولايات المتحدة بعد أعمال شغب من أنصاره في الكابيتول، مقر الكونغرس، في يناير/ كانون الثاني عام 2021. وقف حسابي ترامب في فيسبوك وإنستغرام لمدة عامين أمر قانوني باستدعاء ترامب للإدلاء بشهادته أمام لجنة التحقيق في اقتحام الكونغرس وأكد كليج على أن الشركة اتخذت هذه الإجراءات بعد “إشادة ترامب بالأشخاص الضالعين في أعمال عنف في مبنى الكابيتول”. وأضاف أن “التعليق كان قرارا استثنائيا تم اتخاذه في ظروف استثنائية”. وأشار مسؤول شركة ميتا إلى أن المراجعة وجدت أن حسابات ترامب لم تعد تمثل خطرا جسيما على السلامة العامة. ولكن بسبب “الانتهاكات” الماضية التي ارتكبها ترامب، سيواجه الآن عقوبات مشددة إذا ما كرر تلك الجرائم”. كان الجمهوريون يضغطون من أجل السماح لترامب بالعودة إلى فيسبوك، في وقت يستعد فيه للترشح للرئاسة مرة أخرى العام المقبل.

فيسبوك

Getty Images
الديمقراطيون يخشون من عودة ترامب إلى منصات التواصل الإجتماعي خوفا من التحريض ضدهم

ورد ترامب على قرار ميتا من شبكته الخاصة للتواصل الاجتماعي تروث سوشيال، يوم الأربعاء، قائلا إن مخاطبا فيسبوك قد “خسرت المليارات” بعد حظر “رئيسك المفضل ، أنا”. وأضاف ترامب “لا ينبغي أن يحدث هذا الأمر مرة أخرى لرئيس في منصبه، أو أي شخص آخر لا يستحق العقاب!”. وسرعان ما انتقد الديمقراطيون وبعض المنظمات الناشطة أخبار عودة ترامب إلى حسابيه، وأعربوا عن قلقهم من أن الرئيس السابق قد يستخدم المنصة مرة أخرى لتكرار مزاعم كاذبة بأنه فاز في انتخابات 2020. وكتب النائب الديمقراطي عن كاليفورنيا آدم شيف، على تويتر “ترامب حرض على تمرد….. السماح له بالوصول مجددا إلى منصة التواصل الاجتماعي لنشر أكاذيبه والديماغوغية أمر خطير”. وحظر موقع تويتر الرئيس السابق بعد أحداث الشغب في مبنى الكابيتول الأمريكي في 6 يناير/كانون الثاني 2021، بحجة أنه انتهك قواعد الموقع بشأن الترويج للعنف. لكن في نوفمبر/تشرين الثاني، قال مالك موقع تويتر إيلون ماسك، إنه رفع الحظر عن حساب ترامب، بعد إجراء استطلاع رأي أيد فيه المستخدمون هذه الخطوة بفارق ضئيل. ولم يعد ترامب بعد إلى موقع تويتر، بعد أن قال في وقت سابق: “لا أرى أي سبب لذلك”.


Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى